متى نرى الفجر! شعر عن الحشد الشعبي

متى نرى الفجر..
بقلم: غادة السعد
متى نرى الفَجْر ومتى يظهَر ؟
متى يَسري على الشفاه نَسغ السُكّر ؟
والمُنهَك في ضنى الأسفارِ متى يَعبر ؟
فألفُ يدٍ مرّت تخطف أرواحنا
والفُ يدٍ تمرّغُ فينا وألفُ قيدٍ يَتفَجَّر
عودي ياليالينا القديمة
 بخشعة الجمال ورقة المَنظر
بِعطرِ البخور نشوانٌ ليلنا وأقمارنا أكبر
إطوي زمن الحزن وأَسكُتي الدموع
وصرخة جرحٍ يتعثَّر
إسألي الموتى الضحايا لما هم ضحايا ؟
لما في قلوبهم  حَزٌ أحمَرْ ؟
عروقهم لم تقطر دِماء
قطَرَتْ غضباً يثورُ فَيُقهَرْ
وأسئلة لم يَجبها الحيارى
رَحَلَتْ تجوب الظلام ..تتضوّر
متى نسخر من المستحيل وعلى شواطئه نُبحر ؟
متى تنفلق اصباحك ؟ ليسكن  ليلك هادئاً يغفو يبصرنا سكونه أملاً وعبيرٌ عطره عنبر .
غادة السعد – لندن

Leave a Reply