“ليلى” أول مجلة نسائية تصدر في العراق عام 1923

العدد الأول من "ليلى" أول مجلة نسائية نصدر في العراق

العدد الأول من “ليلى” أول مجلة نسائية نصدر في العراق

بقلم: ريم فرح

ريم فرح، 21 عاما، أنهت مؤخراً دراستها الجامعية في مجال العلاقات والصراعات الدولية والسلام من جامعة تورونتو – كندا، وتأمل في المساهمة ببناء المجتمع المدني. وهي تقيم حالياً في الأردن.

“ان من العوامل الرئيسية لنهضة أي مجتمع وإحياء دور المراة فيه، أن ننظر الى الماضي بإيجابياته كما نتطلع بأمل الى المستقبل بإشراقته، لذا فإننا في هذا الصدد نستعرض “ليلى”، أول مجلة للمرأة صدرت في العراق وتاريخها، لنكون جسر تواصل للمرأة العراقية من هذا الجيل، أينما كانت، ونعّرفها على ثقافة وحضارة العراق العريقة التي نفتخر بها لتكون مصدر إلهام لنساءنا، خصوصاً ان “ليلى” تعتبر إرثاً ثقافياً حثّ المرأة العراقية منذ العشرينات على أهمية دورها في المجتمع وتمكينها وريادتها. 

وفي هذا السياق، أود أن أشير بشكل خاص أن “ليلى” التي صدرت في عام 1923 كانت تحمل شعار “في سبيل نهضة المرأة العراقية” وركزت على حقوق المرأة و التعليم والثقافة والاقتصاد، وهذه هي رسالة “نينا” نفسها، فهي تواصل ما بدأه الجيل القديم وتعمل على نشره بنطاق أوسع اليوم. وعلى الرغم من أن الكثير قد تغير في بلدنا، إلا ان التزامنا بتنمية المجتمع وحث المرأة العراقية على مواصلة دورها لم يتغير، بل سيواصل مسيرته دوماً نحو مجتمع أفضل”.

ليلى  هي أول مجلة نسائية تُنشر فى العراق. صدر العدد الأول منها في 15 اكتوبر/تشرين الأول من عام 1923، وتناولت قضايا جديدة ومفيدة ذات صلة بالعلوم، والفن، والأدب، وعلم الاجتماع، وخاصة بتربية الأطفال وتعليم الفتيات، وصحة الأسرة، وغيرها من القضايا المتعلقة بالاقتصاد المنزلي. وقد أعقب إقامة الحكم الوطني في العراق ظهور العديد من المجلات والصحف التي تتناول قضايا المرأة

سجل إصدار ليلى بدايات الصحافة النسائية في العراق ويُعزى اليها الفضل لكونها من العوامل المهمة في ظهور الحركة النسائية العربية. نُشرت المجلة تحت شعار “في سبيل نهضة المرأة العراقية”، وأوردت أخباراً عن الثقافة، والتعليم، وشؤون الأسرة، كما قادت حملة من أجل تحرير المرأة. واشتملت افتتاحيتها على مقالات مثل “بوتقة الحق” و”أخبار الضرائب” و”ركن ربات البيوت” و”الأخبار الغريبة”، و”حلقات من اوتار سحرية” وسواها. واهتمت المجلة أيضا بالبحوث الطبية، والأدب، والشعر، ونشرت أعمال الشعراء العراقيين المعروفين جيدا كالرصافي والزهاوي. ومن أهم المقالات التي نشرتها المجلة افتتاحية العدد 6 ، الصادر في 15أيار 1924، والموجهة إلى الجمعية التأسيسية في العراق، تطالبها بمنح المرأة حقوقها. وقد نشرت ليلى 20عددا فقط. وقد تضمنت في عددها الأخير، بتاريخ 15آب 1925، مقالة حزينة شرحت للقراء الوضع المالي الصعب للمجلة. وبعد ذلك بوقت قصير، غادرت صاحبة المجلة بولينا حسون العراق وتوقفت المجلة عن الصدور. (المصدر: المكتبة الالكترونية العالمية). للاطلاع على أعداد المجلة يرجى الضغط هنا

نتقدم بالشكر لريم فرح لتسليط الضوء على هذا الإرث الثقافي التاريخي.

Leave a Reply